جزاك الله خيرًا ـ أخي الكريم إبراهيم السعدي ـ على رفعك لهذه الخطبة ، ولعله يناسب من لم يخطب بها أولاً أن يخطب بها الجمعة القادمة .
أسأل الله أن يجعلنا مباركين أينما كنا ، وأن يغيث البلاد والعباد ويرحم الأمة أجمعين .