موقف عائشة وزوجات النبي صلى الله عليه وسلم من عدم الإنجاب

فتاوى الشبكة الإسلامية

2020-01-28 - 1441/06/03
التصنيفات:

السؤال

 

كيف كان موقف أمهات المؤمنين من عدم الإنجاب، وخصوصا السيدة عائشة رضي الله عنها وأرضاها؟

 

الإجابــة

 

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد: فإن موقف زوجات النبي صلى الله عليه وسلم من عدم الإنجاب هو موقف المؤمن المسلِّم بقول الله تعالى: لِلَّهِ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ يَخْلُقُ مَا يَشَاءُ يَهَبُ لِمَنْ يَشَاءُ إِنَاثاً وَيَهَبُ لِمَنْ يَشَاءُ الذُّكُورَ* أَوْ يُزَوِّجُهُمْ ذُكْرَاناً وَإِنَاثاً وَيَجْعَلُ مَنْ يَشَاءُ عَقِيماً إِنَّهُ عَلِيمٌ قَدِيرٌ [الشورى: 49-50]. إلا أن تمني النفس للولد أمر فطري عند الرجال والنساء، وهو عند النساء أشد، وقد روى ابن أبي شيبة في مصنفه عن هشام بن عروة عن أبيه أن عائشة قالت للنبي صلى الله عليه وسلم: يا رسول الله كل نسائك لها كنية غيري، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: اكتني، أنت أم عبد الله، فكان يُقال لها أم عبد الله حتى ماتت، ولم تلد قط. ورواه ابن حبان في صحيحه، وصححه الألباني في السلسلة برقم 132، وللمزيد من المعلومات عن زوجات النبي صلى الله عليه وسلم، راجع الفتاوى ذات الأرقام التالية: 6665، 12668، 20780، 1462، 6955، 34511، 24581. والله أعلم.

 

إضافة تعليق

ملاحظة: يمكنك اضافة @ لتتمكن من الاشارة الى مستخدم

التعليقات