طريقة تسجيل أعضاء في الموقع الجديد وتفعيل الحساب    ||    خادم الحرمين يؤكد الحرص على توطيد العلاقة مع العراق    ||    اليمن.. انطلاق مهمة "القبضة الحديدية" في حضرموت    ||    ليبيا.. تراجع حاد بأعداد المهاجرين في مركز تهريب البشر    ||    ميليشيات الحوثي تداهم المنازل بصنعاء وتختطف 40 فتاة    ||    مشاعر محبوسة    ||    انطواء طفلك.. بيدك أنت!    ||    مخالفات قولية عند نزول المطر    ||    الإجراءات الفكرية والعملية لمواجهة الغلو والتطرف    ||

ملتقى الخطباء

(3٬886)
168

الجناس

تاريخ النشر : 1429/11/19
قيِّم‬ :
طباعة المفضلة
A - A +

 

 

ومن المحسنات اللفظية الجناس
والرماد به أن يتشابه اللفظان في النطق ويختلفا في المعنى.
وهو فن بديع في اختيار الألفاظ التي توهم في البدء التأكيد، لكنها تفاجئ بالتأسيس واختلاف المعنى.
ويشترط فيه أن لا يكون متكلفا، ولا مستكرها استكراها، وأن يكون مستعذبا عند ذوي الحس الأدبي المرهف، وقد نفر من تصنعه وتكلفه كبار الأدباء والنقاد.
ومنه قوله تعالى : {ويوم تقوم الساعة يقسم المجرمون ما لبثوا غير ساعة…} راد من لفظ "الساعة" ساعة البعث إلى يوم الحساب والجزاء، والمراد من لفظة "ساعة" أنهم ما لبثوا في البرزخ بين الموت والبعث غير مدة زمنية يسيرة.
ومنه قول الشاعر : إذا ملك لم يكن ذا هبة فدعه فدولته ذاهبة.
"ذا هبة" الأول: أي: صاحب هبة. والثانية اسم فاعل من الذهاب.
ومنه قول الشاعر : فَهمْتُ كتَابك يا سيِّدِي فَهمْتُ ولاَ عجبٌ أنْ أهِيما.
فالأول من الفهم، والثاني من الهيام وهو إحدى درجات الحب.

قيِّم‬ :
طباعة المفضلة
A - A +
مواد في نفس المحور
التعليقات