طريقة تسجيل أعضاء في الموقع الجديد وتفعيل الحساب    ||    أصدقاء الشاشة    ||    العودة الى التربية القرآنية.. الترف وآثاره المدمرة    ||    الدنيا دوَّراة!    ||    الكلمة بين الكاتب والقارىء    ||    الجبير: التحالف العربي هو الأحرص على أمن اليمن واستقراره    ||    المئات من الروهينجا يفرون من الهند بعد ترحيل مجموعة إلى ميانمار    ||    بعد توزيع نسخ مجهولة المصدر... السعودية تحظر طباعة المصاحف    ||
ملتقى الخطباء > فقــه الجمعة > أحكام الخطيب > التزام الافتتاح بخطبة الحاجة

ملتقى الخطباء

(6٬129)
960

التزام الافتتاح بخطبة الحاجة

تاريخ النشر : 1429/11/19
قيِّم‬ :
طباعة المفضلة
A - A +

 

التزام الخطيب افتتاح خطبته بخطبة الحاجة:

ثبتت في السنة مشروعية خطبة الحاجة عند النكاح فعن عبد الله قال "علمنا رسول الله -صلى الله عليه وسلم ـ خطبة الحاجة في النكاح : الحمد لله نستعينه ونستغفره ، ونعوذ بالله من شرور أنفسنا وسيئات أعمالنا ، من يهد الله فلا مضل له ، ومن يضلل فلا هادي له ، وأشهد أن لا إله إلا الله ، وأشهد أن محمداً عبده ورسوله.
ثم يقرأ ثلاث آيات: {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ اتَّقُواْ اللّهَ حَقَّ تُقَاتِهِ وَلاَ تَمُوتُنَّ إِلاَّ وَأَنتُم مُّسْلِمُونَ } { يَا أَيُّهَا النَّاسُ اتَّقُواْ رَبَّكُمُ الَّذِي خَلَقَكُم مِّن نَّفْسٍ وَاحِدَةٍ وَخَلَقَ مِنْهَا زَوْجَهَا وَبَثَّ مِنْهُمَا رِجَالاً كَثِيراً وَنِسَاء وَاتَّقُواْ اللّهَ الَّذِي تَسَاءلُونَ بِهِ وَالأَرْحَامَ إِنَّ اللّهَ كَانَ عَلَيْكُمْ رَقِيباً} ، {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ وَقُولُوا قَوْلاً سَدِيداً}
وهذا الحديث إن دل على مشروعية خطبة الحاجة فإنما يدل على مشروعيتها عند النكاح.
لكن الملاحظ أن بعض الخطباء يلتزمون هذه الخطبة في افتتاح كل خطبة ظنا منهم أن هذا مما وردت السنة بمشروعيته.
قال الشيخ بكر أبو زيد ـ رحمه الله ـ : " في الخطبة محدثات منها : التزام افتتاح خطبة الجمعة بخطبة الحاجة الواردة في حديث ابن مسعود : (إن الحمد لله نحمده ونستعينه… ) الحديث ، والعجيب أن حديث ابن مسعود هذا رواه أصحاب السنن مترجمين له في كتاب النكاح سوى النسائي، فقد ترجم له أيضا في الصلوات، ومن تتبع هدي النبي صلى الله عليه وسلم لم ير فيه التزام افتتاح خطبه صلى الله عليه وسلم ببذلك " .
ولذا فالجادة التي ينبغي التزامها أن يغاير الخطيب بين أساليب الحمد لله والثناء عليه في صدر الخطبة. والله أعلم
 

 

 

 

 

 

قيِّم‬ :
طباعة المفضلة
A - A +
مواد في نفس المحور
التعليقات